إسم الكتاب : قصص الأنبياء ( عدد الصفحات : 370)



2


قصص الأنبياء
تأليف
قطب الدين سعيد بن هبة الله الراوندي
المتوفى في عام 573
تحقيق
الميرزا غلامرضا عرفانيان اليزدي الخراساني


قصص الأنبياء تأليف قطب الدين سعيد بن هبة الله الراوندي المتوفى في عام 573 تحقيق الميرزا غلامرضا عرفانيان اليزدي الخراساني

3


قصص الأنبياء
التأليف : قطب الدين سعيد بن هبة . . . الراوندي
بصحيح وتعليق : الميرزا غلام رضا عرفانيان اليزدي الخراساني
الناشر : الهادي
طبع الأولى 1000 نسخة
1418 ه‍ . ق ، 1376 ه‍ . ش شابك 8 - 021 - 400 - ISBN 964
إيران ، قم ، انتهاى خيابان صفائيه ، پلاك 759 ، تلفون ، 737001


قصص الأنبياء التأليف : قطب الدين سعيد بن هبة . . . الراوندي بصحيح وتعليق : الميرزا غلام رضا عرفانيان اليزدي الخراساني الناشر : الهادي طبع الأولى 1000 نسخة 1418 ه‍ . ق ، 1376 ه‍ . ش شابك 8 - 021 - 400 - ISBN 964 إيران ، قم ، انتهاى خيابان صفائيه ، پلاك 759 ، تلفون ، 737001

4


المحتويات
مقدمة المؤلف
مقدمة التحقيق
الباب الأول : في ذكر خلق آدم عليه السلام وحوا عليها السلام 38
الباب الثاني في نبوة إدريس ونوح عليهما السلام 77
الباب الثالث : في ذكر هود وصالح عليهما السلام 92
في حديث إرم ذات العماد 97
الباب الرابع : في نبوة إبراهيم عليه السلام 107
الباب الخامس : في ذكر لوط وذي القرنين عليهما السلام 120
الباب السادس : في نبوة يعقوب ويوسف عليهما السلام 129
الباب السابع : في ذكر أيوب وشعيب عليهما السلام 142
الباب الثامن : في نبوة موسى بن عمران صلوات الله عليه 151
في حديث موسى والعالم 159
في حدث البقرة 162
في مناجاة موسى 163
في حديث حزبيل لما طلبه فرعون 169
في تسع آيات موسى 170
في حديث بعلم بن باعورا 176
في وفاة هارون وموسى 178


المحتويات مقدمة المؤلف مقدمة التحقيق الباب الأول : في ذكر خلق آدم عليه السلام وحوا عليها السلام 38 الباب الثاني في نبوة إدريس ونوح عليهما السلام 77 الباب الثالث : في ذكر هود وصالح عليهما السلام 92 في حديث إرم ذات العماد 97 الباب الرابع : في نبوة إبراهيم عليه السلام 107 الباب الخامس : في ذكر لوط وذي القرنين عليهما السلام 120 الباب السادس : في نبوة يعقوب ويوسف عليهما السلام 129 الباب السابع : في ذكر أيوب وشعيب عليهما السلام 142 الباب الثامن : في نبوة موسى بن عمران صلوات الله عليه 151 في حديث موسى والعالم 159 في حدث البقرة 162 في مناجاة موسى 163 في حديث حزبيل لما طلبه فرعون 169 في تسع آيات موسى 170 في حديث بعلم بن باعورا 176 في وفاة هارون وموسى 178

5


في خروج صفراء على يوشع بن نون 179
الباب التاسع : في بني إسرائيل . 180
الباب العاشر : في نبوة إسماعيل وحديث لقمان 191
الباب الحادي عشر : في نبوة داود عليه السلام 201
الباب الثاني عشر : في نبوة سليمان عليه السلام وملكه 211
الباب الثالث عشر : في أحوال ذي الكفل وعمران عليهما السلام 214
الباب الرابع عشر : في حديث زكريا ويحيى عليهما السلام 218
الباب الخامس عشر : في نبوة إرميا ودانيال عليهما السلام 223
في علامات خسوف الشمس في الاثني عشر شهرا 235
في علامات خسوف القمر طول السنة 236
الباب السادس عشر : في حديث جرجيس وعزيز وحزقيل واليا : 238
الباب السابع عشر : في ذكر شيعا وأصحاب الأخدود وإلياس واليسع
ويونس وأصحاب الكهف والرقيم عليهم السلام 244
الباب الثامن عشر : في نبوة عيسى وما كان في زمانه ومولده ونبوته 263
الباب التاسع عشر : في الدلائل على نبوة محمد صلى الله عليه وآله من المعجزات وغيرها 280
الباب العشرون : في أحوال محمد صلى الله عليه وآله 314
في مغازيه 336
فهرس الآيات الكريمة 373
فهرس الاعلام والألقاب والكنى والأماكن 381 فهرس المندرجات 418


في خروج صفراء على يوشع بن نون 179 الباب التاسع : في بني إسرائيل . 180 الباب العاشر : في نبوة إسماعيل وحديث لقمان 191 الباب الحادي عشر : في نبوة داود عليه السلام 201 الباب الثاني عشر : في نبوة سليمان عليه السلام وملكه 211 الباب الثالث عشر : في أحوال ذي الكفل وعمران عليهما السلام 214 الباب الرابع عشر : في حديث زكريا ويحيى عليهما السلام 218 الباب الخامس عشر : في نبوة إرميا ودانيال عليهما السلام 223 في علامات خسوف الشمس في الاثني عشر شهرا 235 في علامات خسوف القمر طول السنة 236 الباب السادس عشر : في حديث جرجيس وعزيز وحزقيل واليا : 238 الباب السابع عشر : في ذكر شيعا وأصحاب الأخدود وإلياس واليسع ويونس وأصحاب الكهف والرقيم عليهم السلام 244 الباب الثامن عشر : في نبوة عيسى وما كان في زمانه ومولده ونبوته 263 الباب التاسع عشر : في الدلائل على نبوة محمد صلى الله عليه وآله من المعجزات وغيرها 280 الباب العشرون : في أحوال محمد صلى الله عليه وآله 314 في مغازيه 336 فهرس الآيات الكريمة 373 فهرس الاعلام والألقاب والكنى والأماكن 381 فهرس المندرجات 418

6


مقدمة الطبعة الثانية
المنقحة
الحمد لله الأول بلا أول كان قبله والآخر بلا آخر يكون بعده والحمد لله الذي من علينا
بمحمد نبيه وبأوصيائه الاثني عشر وبأمهم البتول الزهراء صلى الله عليها وعليهم أجمعين
وبعد فإن كتاب " قصص الأنبياء " القيم تأليف أبى الحسين قطب الدين الراوندي قدس الله سره
المتوفى 573 من زمن وقوعه في قالب التأليف إلى حدود العام 1407 مغبورا مستورا
عن نور الظهور ، وقد أرشدني آية الله السيد موسى الشبيري الزنجاني دام فضله في قم
المشرفة إلى تجميع نسخه الخطية المتناثرة المستقصية ناقلا وصية والده المعظم الممجد آية الله
السيد أحمد قدس الله سره من الاشتغال بالعمل الصالح الذي لم يفعل ولم يعمل أحد بشأنه .
وهذا الكلام الحكمي :
نظير ما أفاد الشهيد السعيد السيد محمد باقر الصدر في النجف حينما سألته : لماذا
ما أشفعتم مباحث الاجتهاد والتقليد قبل مباحث الأصول الفقهية فقال لي : اكتفينا من ذلك
بكتاب الرأي السديد في الاجتهاد والتقليد .
ونظر ما اكد عليه المقام المعظم الامام القائد المفخم للعرب والعجم آية الله السيد على
الخامنه ئى دام ظله من الجد على العمل بأثر جديد .
فقمت بتحقيقه وتصحيحه ومقابلته مع ما في بحار الأنوار ووسائل الشيعة وغيرها
من المنابع والمصادر وفعلت في ذلك كل ما يلزم على علمه ، متبعا مجاهدا متقنا في جميع
البحوث الاسلامية بمشهد الإمام علي بن موسى الرضا عليه الصلاة والسلام وبعد فضل . . .
طبع لكن من الأسف أن المباشر للطبع لم يطلعني بذلك لاقوم بالتصحيح النهائي قبل الطبع


مقدمة الطبعة الثانية المنقحة الحمد لله الأول بلا أول كان قبله والآخر بلا آخر يكون بعده والحمد لله الذي من علينا بمحمد نبيه وبأوصيائه الاثني عشر وبأمهم البتول الزهراء صلى الله عليها وعليهم أجمعين وبعد فإن كتاب " قصص الأنبياء " القيم تأليف أبى الحسين قطب الدين الراوندي قدس الله سره المتوفى 573 من زمن وقوعه في قالب التأليف إلى حدود العام 1407 مغبورا مستورا عن نور الظهور ، وقد أرشدني آية الله السيد موسى الشبيري الزنجاني دام فضله في قم المشرفة إلى تجميع نسخه الخطية المتناثرة المستقصية ناقلا وصية والده المعظم الممجد آية الله السيد أحمد قدس الله سره من الاشتغال بالعمل الصالح الذي لم يفعل ولم يعمل أحد بشأنه .
وهذا الكلام الحكمي :
نظير ما أفاد الشهيد السعيد السيد محمد باقر الصدر في النجف حينما سألته : لماذا ما أشفعتم مباحث الاجتهاد والتقليد قبل مباحث الأصول الفقهية فقال لي : اكتفينا من ذلك بكتاب الرأي السديد في الاجتهاد والتقليد .
ونظر ما اكد عليه المقام المعظم الامام القائد المفخم للعرب والعجم آية الله السيد على الخامنه ئى دام ظله من الجد على العمل بأثر جديد .
فقمت بتحقيقه وتصحيحه ومقابلته مع ما في بحار الأنوار ووسائل الشيعة وغيرها من المنابع والمصادر وفعلت في ذلك كل ما يلزم على علمه ، متبعا مجاهدا متقنا في جميع البحوث الاسلامية بمشهد الإمام علي بن موسى الرضا عليه الصلاة والسلام وبعد فضل . . .
طبع لكن من الأسف أن المباشر للطبع لم يطلعني بذلك لاقوم بالتصحيح النهائي قبل الطبع

7


الكامل فطبع في عام 1409 مغلوطا كثيرا ومبتورا من فهرس عام شامل ومشير إلى
مندرجات الكتاب ، وبعد طبع بعين النقصان في لبنان على زنگيغراف من دون اطلاعي
أيضا .
فالحمد لله سبحانه ساعدني التوفيق والرجوع الحق إلى محله أن ذاكرني ووافقني مسؤول
المجمع سماحة الحجة العلامة الحاج الشيخ على أكبر الآلهي أن أتصدى تصحيح أغلاطه و
وضع فهرس وزين ختامه للاعلام والمحتويات ليكون زينة للكتاب حتى يطبع جديدا
منقحا فجاء المسؤول على وفق المأمول ، راجيا حفظ الحقوق لهذا المحقق الحقير الفقير فان
خلافه من العصيان والعقوق . / .
قم المشرفة
الميرزا غلام رضا عرفانيان اليزدي الخراساني
26 / 3 / 1375 ه‍ . ش


الكامل فطبع في عام 1409 مغلوطا كثيرا ومبتورا من فهرس عام شامل ومشير إلى مندرجات الكتاب ، وبعد طبع بعين النقصان في لبنان على زنگيغراف من دون اطلاعي أيضا .
فالحمد لله سبحانه ساعدني التوفيق والرجوع الحق إلى محله أن ذاكرني ووافقني مسؤول المجمع سماحة الحجة العلامة الحاج الشيخ على أكبر الآلهي أن أتصدى تصحيح أغلاطه و وضع فهرس وزين ختامه للاعلام والمحتويات ليكون زينة للكتاب حتى يطبع جديدا منقحا فجاء المسؤول على وفق المأمول ، راجيا حفظ الحقوق لهذا المحقق الحقير الفقير فان خلافه من العصيان والعقوق . / .
قم المشرفة الميرزا غلام رضا عرفانيان اليزدي الخراساني 26 / 3 / 1375 ه‍ . ش

8


بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله الذي بعث رسوله وأنبيائه إقامة لعدله ودينه وحجة له على خلقه لئلا يثبت لهم
عذر وبرهان بأنه : لولا أرسلت إلينا رسولا هاديا مبشرا ومنذرا وبيده قرآن وفرقان حتى
نتبعك من قبل أن نضل ونخزى . فكشفوا لهم عن المحاسن والمساوي وبصروهم سراء
الدنيا وضرائها وبينوا لهم ما أعد الله للمطيعين من جنة وكرامة ، وللعصاة من نار و
حسارة فجهل الغواة حق الهداة فبددوهم ومزقوهم . ولم يقطع الله سبحانه عن الظالمين و
الغاوين حجته فواتر إلى الخلق سفراءه ليتواتر عليهم بيناته البالغة إلى أن أفضت جلائل
نعمه وكرائم ألطافه أن ينتجب أبا القاسم محمد بن عبد الله بن عبد المطلب من هاشم بن عبد
مناف رسولا إلى الثقلين من خليقته فأعطاه الشريعة السهلة السمحة الكامل قواعدها و
المرصوص مبانيها فأتم به النبوة وختم به الرسالة صلى الله عليه وآله الذين أذهب الله عنهم
الرجس وطهرهم تطهيرا ، جعلهم خلفاء الرسول امتدادا لخط الرسالة وإخراجا للناس من
وساوس الضلالة إلى أنوار الهدية فهم مشاعل الخير والسعادة " حاضرهم وغائبهم
ماضيهم وقائمهم الحجة بن الحسن العسكري عليه السلام وأرواحنا له الفداء " إلى يوم يقوم الناس
لرب العالمين .
التعريف بالكتاب ومزاياه القيمة ومختصاته النادرة
وبعد : فان كتاب قصص الأنبياء لأبي الحسين سعيد بن هبة الله قطب الدين الراوندي لم
يظهر ليومنا هذا على عالم الطبع مع أنه كتاب قيم ثمين مشتمل على مطلب مهم وزين ألا و
هو التأريخ الرزين للأنبياء والمرسلين وقد أشار مؤلفه الفد " في المقدمة " إشارة لطيفة إلى
تمجيد وتحبير حيث قال : والكتب المصنفة في هذا المعنى ، فيها الغث والسمين والرد و
الثمين فجمعت بعون الله زلالها وسلبها جريا لها . . .
كشف زلة ورفع شبهة
ان قلت : ربما ينسب الكتاب إلى السيد الإمام ضياء الدين أبى الرضا فضل الله بن علي


بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله الذي بعث رسوله وأنبيائه إقامة لعدله ودينه وحجة له على خلقه لئلا يثبت لهم عذر وبرهان بأنه : لولا أرسلت إلينا رسولا هاديا مبشرا ومنذرا وبيده قرآن وفرقان حتى نتبعك من قبل أن نضل ونخزى . فكشفوا لهم عن المحاسن والمساوي وبصروهم سراء الدنيا وضرائها وبينوا لهم ما أعد الله للمطيعين من جنة وكرامة ، وللعصاة من نار و حسارة فجهل الغواة حق الهداة فبددوهم ومزقوهم . ولم يقطع الله سبحانه عن الظالمين و الغاوين حجته فواتر إلى الخلق سفراءه ليتواتر عليهم بيناته البالغة إلى أن أفضت جلائل نعمه وكرائم ألطافه أن ينتجب أبا القاسم محمد بن عبد الله بن عبد المطلب من هاشم بن عبد مناف رسولا إلى الثقلين من خليقته فأعطاه الشريعة السهلة السمحة الكامل قواعدها و المرصوص مبانيها فأتم به النبوة وختم به الرسالة صلى الله عليه وآله الذين أذهب الله عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا ، جعلهم خلفاء الرسول امتدادا لخط الرسالة وإخراجا للناس من وساوس الضلالة إلى أنوار الهدية فهم مشاعل الخير والسعادة " حاضرهم وغائبهم ماضيهم وقائمهم الحجة بن الحسن العسكري عليه السلام وأرواحنا له الفداء " إلى يوم يقوم الناس لرب العالمين .
التعريف بالكتاب ومزاياه القيمة ومختصاته النادرة وبعد : فان كتاب قصص الأنبياء لأبي الحسين سعيد بن هبة الله قطب الدين الراوندي لم يظهر ليومنا هذا على عالم الطبع مع أنه كتاب قيم ثمين مشتمل على مطلب مهم وزين ألا و هو التأريخ الرزين للأنبياء والمرسلين وقد أشار مؤلفه الفد " في المقدمة " إشارة لطيفة إلى تمجيد وتحبير حيث قال : والكتب المصنفة في هذا المعنى ، فيها الغث والسمين والرد و الثمين فجمعت بعون الله زلالها وسلبها جريا لها . . .
كشف زلة ورفع شبهة ان قلت : ربما ينسب الكتاب إلى السيد الإمام ضياء الدين أبى الرضا فضل الله بن علي

9


الراوندي ، كما كتب النسبة على ظهر نسخة منه بمكتبة الأستاذ الشهيد مرتضى المطهري
التي في السابق كانت موسومة بالمكتبة لمدرسة سبه سالار الكبرى الجديدة في مقابل
المدرسة لسبه سالار الصغرى القديمة كلتاهما في طهران وقد ترفع النسبة إلى المجلسي
مرددا في مقدمة البحار .
قلت لا اعتبار لتلك النسبة بالكتابة المجهول كاتبها . والنسخة الموصوفة رأيتها وأخذت
صورة منها ، على هامش صفحتها الرابعة : كتاب قصص الأنبياء تأليف السيد فضل الله
الراوندي جزء كتابخانه شاهزاده خان لر ميرزا احتشام الدولة . وعلى هامش آخر النسخة
هكذا هو الباقي ، قد انتقل بالبيع الشرعي إلى العبد المذنب خان لر بمبلغ خمسة عشر ريال في
سنة 1262 وفي ذيل الكتاب ختمه .
وهذا أكمل نسخة من خمس نسخ خطية نالتها أيدينا وقع الفراغ من استنساخها في
اليوم 22 من ذي الحجة 1089 على يد عزير بن مطلب بن علاء الدين بن أحمد الموسوي
الحسيني الجرائري ( 1 ) مولدا ومنشأ في بلدة شوشتر هكذا تحكى الكتابة والمقصود أن
مولد الجزائري - من أعمال البصرة - ونشؤه في بلد شوشتر ألحق بالنسبة بخط آخر
فوائد متفرقة ومسائل متشتتة منها الاستفتاء في مسألة عن القاضي ابن فريقة وروايات
ثلاثة عن مجالس الصدوق في الرؤيا ومسائل متفرقة مشكلة تشبه الأحجية ورواية معلى
بن خنيس في فضل يوم النيروز وفائدة ملخصة من المهذب شرح المختصر في تحقيق يوم
النيروز وتعيينه في ذيل : تنبيه . ثم ذكر فوائد الشيخ جواد وألغازه وهناك مواعظ مختلفة و
فوائد متفرقة عليها .
والشيخ الطهراني قد رأى هذه النسخة ووصفها في الذريعة الجزء 18 / 104 بما ذكرنا في


الراوندي ، كما كتب النسبة على ظهر نسخة منه بمكتبة الأستاذ الشهيد مرتضى المطهري التي في السابق كانت موسومة بالمكتبة لمدرسة سبه سالار الكبرى الجديدة في مقابل المدرسة لسبه سالار الصغرى القديمة كلتاهما في طهران وقد ترفع النسبة إلى المجلسي مرددا في مقدمة البحار .
قلت لا اعتبار لتلك النسبة بالكتابة المجهول كاتبها . والنسخة الموصوفة رأيتها وأخذت صورة منها ، على هامش صفحتها الرابعة : كتاب قصص الأنبياء تأليف السيد فضل الله الراوندي جزء كتابخانه شاهزاده خان لر ميرزا احتشام الدولة . وعلى هامش آخر النسخة هكذا هو الباقي ، قد انتقل بالبيع الشرعي إلى العبد المذنب خان لر بمبلغ خمسة عشر ريال في سنة 1262 وفي ذيل الكتاب ختمه .
وهذا أكمل نسخة من خمس نسخ خطية نالتها أيدينا وقع الفراغ من استنساخها في اليوم 22 من ذي الحجة 1089 على يد عزير بن مطلب بن علاء الدين بن أحمد الموسوي الحسيني الجرائري ( 1 ) مولدا ومنشأ في بلدة شوشتر هكذا تحكى الكتابة والمقصود أن مولد الجزائري - من أعمال البصرة - ونشؤه في بلد شوشتر ألحق بالنسبة بخط آخر فوائد متفرقة ومسائل متشتتة منها الاستفتاء في مسألة عن القاضي ابن فريقة وروايات ثلاثة عن مجالس الصدوق في الرؤيا ومسائل متفرقة مشكلة تشبه الأحجية ورواية معلى بن خنيس في فضل يوم النيروز وفائدة ملخصة من المهذب شرح المختصر في تحقيق يوم النيروز وتعيينه في ذيل : تنبيه . ثم ذكر فوائد الشيخ جواد وألغازه وهناك مواعظ مختلفة و فوائد متفرقة عليها .
والشيخ الطهراني قد رأى هذه النسخة ووصفها في الذريعة الجزء 18 / 104 بما ذكرنا في

--------------------------------------------------------------------------

1 - الظاهر أنه ابن العم للسيد نعمة الله الجزائري ، كما يظهر من ترجمته في أعيان الشيعة
10 / 226 .

1 - الظاهر أنه ابن العم للسيد نعمة الله الجزائري ، كما يظهر من ترجمته في أعيان الشيعة 10 / 226 .

10


تعدد الواحد الذي رتبت على عشرين بابا محدد البدء والختم وما أدرى لو رأى سائر النسخ
من هذا الكتاب التي لم يكتب عليها شئ أو كتب على بعضها ما فهم منه أنه تأليف قطب
الدين الراوندي فهل توقف أو حكم بتكرر تألفه بقالب واحد بقلمين للراونديين ؟
ومن المعلوم أن بكتابة صامتة من كاتب غير معروف ومن دون إقامة مستند معتبر
مستدل على دعواه لا يثبت المدعى وهذه المسألة كمسألة وقف الكتاب حيث قال الفقهاء :
لا تثبت وقفية كتاب كمجرد وجود كتابة الوقف عليه فيمكن شراءه وبيعه .
والحال على هذا المنوال في أشباه القضية ونظائرها التي تحتاج في صحتها وواقعيتها إلى
بينة أو استفاضة أو اطمئنان على تصديق عنوان خاص في مواردها ومن الاتفاق أن فيما
نحن فيه دعوى الاستعاضة بل الشهرة على عكس الدعوى وهو أن كتاب قصص الأنبياء
الراوندية على حد تعبير شيخنا صاحب الذريعة الجزء 18 / 104 وذاك القصور على
قصص الأنبياء الذي أخباره جلها مأخوذة من كتب الصدوق على لب تحديد المجلسي
كتاب واحد تحت هذه القبة الخضراء وفوق هذه الغبراء لم ينسبه متتبع إلى غير أبى الحسين
قطب الدين الراوندي ولا يوجد في الفهارس والمكتبات الطويلة والعريضة في البلاد
تسجيل جازم متقن على خلاف ذلك .
ولذا ذكر المحدث المتخصص الشيخ الحر العاملي بكلمة واحدة في وسائل الشيعة الجزء
20 / 42 : كتاب الخرائج والجرائح تأليف الشيخ الصدوق سعيد بن هبة الله الراوندي ، كتاب
قصص الأنبياء له . وقال في ذكر طرقه إلى الكتب ص 56 : ونروي كتاب الخرائج والجرائح
وكتاب قصص الأنبياء لسعيد بن هبة الله الراوندي بالاسناد السابق عن العلامة الحسن بن
المطهر عن والده هو الشيخ مهذب الذين الحسين بن ردة عن القاضي أحمد بن علي بن
عبد الجبار الطبرسي عن سعيد بن هبة الله الراوندي .
وقال في أمل الآمل الجزء 2 / 127 عند ترجمة القطب الراوندي وتعريض كتبه : وقد
رأيت له كتاب قصص الأنبياء أيضا . ولم ينسبه إلى السيد فضل الله الراوندي حين ترجمه في
المصدر نفسه ص 217 .
ويظهر من مواضع لترجمة قطب الدين في رياض العلماء الجزء 2 مسلمية أن كتاب


تعدد الواحد الذي رتبت على عشرين بابا محدد البدء والختم وما أدرى لو رأى سائر النسخ من هذا الكتاب التي لم يكتب عليها شئ أو كتب على بعضها ما فهم منه أنه تأليف قطب الدين الراوندي فهل توقف أو حكم بتكرر تألفه بقالب واحد بقلمين للراونديين ؟
ومن المعلوم أن بكتابة صامتة من كاتب غير معروف ومن دون إقامة مستند معتبر مستدل على دعواه لا يثبت المدعى وهذه المسألة كمسألة وقف الكتاب حيث قال الفقهاء :
لا تثبت وقفية كتاب كمجرد وجود كتابة الوقف عليه فيمكن شراءه وبيعه .
والحال على هذا المنوال في أشباه القضية ونظائرها التي تحتاج في صحتها وواقعيتها إلى بينة أو استفاضة أو اطمئنان على تصديق عنوان خاص في مواردها ومن الاتفاق أن فيما نحن فيه دعوى الاستعاضة بل الشهرة على عكس الدعوى وهو أن كتاب قصص الأنبياء الراوندية على حد تعبير شيخنا صاحب الذريعة الجزء 18 / 104 وذاك القصور على قصص الأنبياء الذي أخباره جلها مأخوذة من كتب الصدوق على لب تحديد المجلسي كتاب واحد تحت هذه القبة الخضراء وفوق هذه الغبراء لم ينسبه متتبع إلى غير أبى الحسين قطب الدين الراوندي ولا يوجد في الفهارس والمكتبات الطويلة والعريضة في البلاد تسجيل جازم متقن على خلاف ذلك .
ولذا ذكر المحدث المتخصص الشيخ الحر العاملي بكلمة واحدة في وسائل الشيعة الجزء 20 / 42 : كتاب الخرائج والجرائح تأليف الشيخ الصدوق سعيد بن هبة الله الراوندي ، كتاب قصص الأنبياء له . وقال في ذكر طرقه إلى الكتب ص 56 : ونروي كتاب الخرائج والجرائح وكتاب قصص الأنبياء لسعيد بن هبة الله الراوندي بالاسناد السابق عن العلامة الحسن بن المطهر عن والده هو الشيخ مهذب الذين الحسين بن ردة عن القاضي أحمد بن علي بن عبد الجبار الطبرسي عن سعيد بن هبة الله الراوندي .
وقال في أمل الآمل الجزء 2 / 127 عند ترجمة القطب الراوندي وتعريض كتبه : وقد رأيت له كتاب قصص الأنبياء أيضا . ولم ينسبه إلى السيد فضل الله الراوندي حين ترجمه في المصدر نفسه ص 217 .
ويظهر من مواضع لترجمة قطب الدين في رياض العلماء الجزء 2 مسلمية أن كتاب

11

لا يتم تسجيل الدخول!