إسم الكتاب : الخلاف ( عدد الصفحات : 732)


< فهرس الموضوعات >
جواز صلاة النافلة على الراحلة وحال المشي
< / فهرس الموضوعات >
مسألة 43 : المتنفل في حال السفر يجوز له أن يصلي على الراحلة ، وفي
حال المشي ، ويتوجه إلى القبلة في حال تكبيرة الإحرام لا يلزمه أكثر من ذلك .
وقال الشافعي : يلزمه في حال تكبيرة الإحرام وحال الركوع والسجود ،
ولا يلزمه فيما عداه ( 1 ) .
دليلنا : إجماع الفرقة ، وأيضا قوله تعالى " أينما تولوا فثم وجه الله " ( 2 ) .
وروي عن النبي صلى الله عليه وآله والأئمة عليهم السلام أنهم قالوا هذا في
النوافل خاصة ( 3 ) فينبغي حمله على عمومه .
وأيضا روى إبراهيم الكرخي ( 4 ) عن أبي عبد الله عليه السلام قال : قلت
له : إني أتحرى على أن أتوجه إلى القبلة في المحمل فقال : ما هذا الضيق أما
لك برسول الله صلى الله عليه وآله أسوة ؟ ( 5 ) .
وروى ابن أبي نجران ( 6 ) عن أبي الحسن عليه السلام قال : سألته عن


< فهرس الموضوعات > جواز صلاة النافلة على الراحلة وحال المشي < / فهرس الموضوعات > مسألة 43 : المتنفل في حال السفر يجوز له أن يصلي على الراحلة ، وفي حال المشي ، ويتوجه إلى القبلة في حال تكبيرة الإحرام لا يلزمه أكثر من ذلك .
وقال الشافعي : يلزمه في حال تكبيرة الإحرام وحال الركوع والسجود ، ولا يلزمه فيما عداه ( 1 ) .
دليلنا : إجماع الفرقة ، وأيضا قوله تعالى " أينما تولوا فثم وجه الله " ( 2 ) .
وروي عن النبي صلى الله عليه وآله والأئمة عليهم السلام أنهم قالوا هذا في النوافل خاصة ( 3 ) فينبغي حمله على عمومه .
وأيضا روى إبراهيم الكرخي ( 4 ) عن أبي عبد الله عليه السلام قال : قلت له : إني أتحرى على أن أتوجه إلى القبلة في المحمل فقال : ما هذا الضيق أما لك برسول الله صلى الله عليه وآله أسوة ؟ ( 5 ) .
وروى ابن أبي نجران ( 6 ) عن أبي الحسن عليه السلام قال : سألته عن

--------------------------------------------------------------------------

( 1 ) الأم 1 : 97 ، والمجموع 3 : 337 ، والفتح الرباني 3 : 126 .
( 2 ) البقرة : 115 .
( 3 ) الكافي 3 : 440 حديث 5 و 8 و 9 ، ومن لا يحضره الفقيه 1 : 285 حديث 1298 ، والتهذيب 3 : 230
حديث 591 ، وتفسير علي بن إبراهيم : 50 ، وتفسير العياشي 1 : 56 حديث 80 و 82 ، والنهاية 64 ،
وكشف الغمة 2 : 350 ، ومجمع البيان 1 : 228 .
( 4 ) إبراهيم الكرخي : ترجمه أصحاب الرجال ، وروت كتب الأخبار عنه تارة بهذا الاسم ، وأخرى باسم
إبراهيم بن زياد الكرخي ، وأخرى إبراهيم بن أبي زياد الكرخي إلى غيره ، عده الشيخ في أصحاب
الإمام الصادق ( ع ) بعنوان إبراهيم الكرخي البغدادي ووثق برواية ابن أبي عمير ، وصفوان بن يحيى
والحسن بن محبوب . رجال الشيخ : 154 ، وجامع الرواة 1 : 30 ، وتنقيح المقال 1 : 11 .
( 5 ) من لا يحضره الفقيه : 1 : 285 حديث 1295 ، والتهذيب 3 : 229 حديث 586 .
( 6 ) عبد الرحمن بن أبي نجران التميمي الكوفي مولى ، عده الشيخ تارة في أصحاب الإمام الرضا ( ع ) وأخرى
في أصحاب الإمام الجواد ( ع ) ، وذكر النجاشي أن اسم أبي نجران عمر بن مسلم واستمر قائلا : إن
عبد الرحمن ثقة ثقة معتمد على ما يرويه وله كتب . رجال الشيخ : 380 و 430 ، والفهرست للشيخ :
109 ، وتنقيح المقال 2 : 139 .

( 1 ) الأم 1 : 97 ، والمجموع 3 : 337 ، والفتح الرباني 3 : 126 . ( 2 ) البقرة : 115 . ( 3 ) الكافي 3 : 440 حديث 5 و 8 و 9 ، ومن لا يحضره الفقيه 1 : 285 حديث 1298 ، والتهذيب 3 : 230 حديث 591 ، وتفسير علي بن إبراهيم : 50 ، وتفسير العياشي 1 : 56 حديث 80 و 82 ، والنهاية 64 ، وكشف الغمة 2 : 350 ، ومجمع البيان 1 : 228 . ( 4 ) إبراهيم الكرخي : ترجمه أصحاب الرجال ، وروت كتب الأخبار عنه تارة بهذا الاسم ، وأخرى باسم إبراهيم بن زياد الكرخي ، وأخرى إبراهيم بن أبي زياد الكرخي إلى غيره ، عده الشيخ في أصحاب الإمام الصادق ( ع ) بعنوان إبراهيم الكرخي البغدادي ووثق برواية ابن أبي عمير ، وصفوان بن يحيى والحسن بن محبوب . رجال الشيخ : 154 ، وجامع الرواة 1 : 30 ، وتنقيح المقال 1 : 11 . ( 5 ) من لا يحضره الفقيه : 1 : 285 حديث 1295 ، والتهذيب 3 : 229 حديث 586 . ( 6 ) عبد الرحمن بن أبي نجران التميمي الكوفي مولى ، عده الشيخ تارة في أصحاب الإمام الرضا ( ع ) وأخرى في أصحاب الإمام الجواد ( ع ) ، وذكر النجاشي أن اسم أبي نجران عمر بن مسلم واستمر قائلا : إن عبد الرحمن ثقة ثقة معتمد على ما يرويه وله كتب . رجال الشيخ : 380 و 430 ، والفهرست للشيخ : 109 ، وتنقيح المقال 2 : 139 .

298


الصلاة بالليل في السفر في المحمل ، قال : إذا كنت على غير القبلة فاستقبل
القبلة ثم كبر وصل حيث ذهب بك بعيرك ( 1 ) .
< فهرس الموضوعات >
جواز صلاة النافلة على الراحلة في السفر مع الاختيار
< / فهرس الموضوعات >
مسألة 44 : يجوز صلاة النافلة على الراحلة في السفر مع الاختيار سواء
كان السفر طويلا أو قصيرا ، وبه قال الشافعي ( 2 ) .
وقال مالك : لا يجوز ذلك إلا في السفر الطويل ( 3 ) .
دليلنا على ذلك : الآية التي قدمناها ( 4 ) ، والإجماع من الطائفة المحقة ،
وعموم الأخبار ( 5 ) فمن خصصها فعليه الدليل .
< فهرس الموضوعات >
جواز النافلة على الراحلة في غير السفر
< / فهرس الموضوعات >
مسألة 45 : يجوز صلاة النافلة على الراحلة في غير السفر ، وهو مذهب أبي
سعيد الإصطخري من أصحاب الشافعي . ( 6 ) .
وقال باقي أصحابه : لا يجوز ( 7 ) .
دليلنا : إن المنع من ذلك يحتاج إلى دليل ، وعليه إجماع الفرقة .
وروى حماد بن عثمان عن أبي الحسن الأول عليه السلام ( 8 ) في الرجل


الصلاة بالليل في السفر في المحمل ، قال : إذا كنت على غير القبلة فاستقبل القبلة ثم كبر وصل حيث ذهب بك بعيرك ( 1 ) .
< فهرس الموضوعات > جواز صلاة النافلة على الراحلة في السفر مع الاختيار < / فهرس الموضوعات > مسألة 44 : يجوز صلاة النافلة على الراحلة في السفر مع الاختيار سواء كان السفر طويلا أو قصيرا ، وبه قال الشافعي ( 2 ) .
وقال مالك : لا يجوز ذلك إلا في السفر الطويل ( 3 ) .
دليلنا على ذلك : الآية التي قدمناها ( 4 ) ، والإجماع من الطائفة المحقة ، وعموم الأخبار ( 5 ) فمن خصصها فعليه الدليل .
< فهرس الموضوعات > جواز النافلة على الراحلة في غير السفر < / فهرس الموضوعات > مسألة 45 : يجوز صلاة النافلة على الراحلة في غير السفر ، وهو مذهب أبي سعيد الإصطخري من أصحاب الشافعي . ( 6 ) .
وقال باقي أصحابه : لا يجوز ( 7 ) .
دليلنا : إن المنع من ذلك يحتاج إلى دليل ، وعليه إجماع الفرقة .
وروى حماد بن عثمان عن أبي الحسن الأول عليه السلام ( 8 ) في الرجل

--------------------------------------------------------------------------

( 1 ) التهذيب 3 : 233 حديث 606 وذيل الحديث : قلت جعلت فداك في أول الليل ؟ فقال : إذا خفت
الفوت في آخر .
( 2 ) الأم 1 : 97 ، والمجموع 3 : 234 ، ومغني المحتاج 1 : 142 ، والأم ( مختصر المزني ) 1 : 13 ، ونيل الأوطار
2 : 150 .
( 3 ) مختصر العلامة خليل 1 : 27 ، والخرشي 1 : 257 ، وشرح الدردير على مختصر سيدي خليل بهامش
حاشية الدسوقي 1 : 225 ، والمجموع 3 : 234 ، والفتح الرباني 3 : 125 ، ونيل الأوطار 2 : 150 .
( 4 ) تقدمت في المسألة " 43 " .
( 5 ) راجع المسألة " 43 " الهامش الثالث والخامس .
( 6 ) المجموع 3 : 239 ، والفتح الرباني 3 : 125 ، ونيل الأوطار 2 : 149 .
( 7 ) المجموع 3 : 239 .
( 8 ) هو الإمام السابع من أئمة أهل البيت الذين أذهب الله عنهم الرجس وطهرهم تطهير الإمام موسى بن
جعفر عليه السلام علما بأن أبا الحسن الثاني : هو الإمام الثامن علي بن موسى الرضا عليه الصلاة والسلام وأبو الحسن الثالث : هو الإمام العاشر علي بن محمد الهادي عليه السلام .

( 1 ) التهذيب 3 : 233 حديث 606 وذيل الحديث : قلت جعلت فداك في أول الليل ؟ فقال : إذا خفت الفوت في آخر . ( 2 ) الأم 1 : 97 ، والمجموع 3 : 234 ، ومغني المحتاج 1 : 142 ، والأم ( مختصر المزني ) 1 : 13 ، ونيل الأوطار 2 : 150 . ( 3 ) مختصر العلامة خليل 1 : 27 ، والخرشي 1 : 257 ، وشرح الدردير على مختصر سيدي خليل بهامش حاشية الدسوقي 1 : 225 ، والمجموع 3 : 234 ، والفتح الرباني 3 : 125 ، ونيل الأوطار 2 : 150 . ( 4 ) تقدمت في المسألة " 43 " . ( 5 ) راجع المسألة " 43 " الهامش الثالث والخامس . ( 6 ) المجموع 3 : 239 ، والفتح الرباني 3 : 125 ، ونيل الأوطار 2 : 149 . ( 7 ) المجموع 3 : 239 . ( 8 ) هو الإمام السابع من أئمة أهل البيت الذين أذهب الله عنهم الرجس وطهرهم تطهير الإمام موسى بن جعفر عليه السلام علما بأن أبا الحسن الثاني : هو الإمام الثامن علي بن موسى الرضا عليه الصلاة والسلام وأبو الحسن الثالث : هو الإمام العاشر علي بن محمد الهادي عليه السلام .

299


يصلي النافلة وهو على دابته في الأمصار ، قال : " لا بأس به " ( 1 ) .
وروى عبد الرحمن بن الحجاج عن أبي الحسن عليه السلام قال : سألته عن
الرجل يصلي النوافل في الأمصار ، وهو على ظهر دابته حيث توجهت به فقال :
" نعم لا بأس " ( 2 ) .
< فهرس الموضوعات >
عدم لزوم التوجه إلى جهة سير الراحلة حال أداء النافلة
< / فهرس الموضوعات >
مسألة 46 : إذا صلى على الراحلة النافلة لا يلزمه أن يتوجه إلى جهة
سيرها ، بل يتوجه كيف شاء .
وقال الشافعي : إذا لم يستقبل القبلة ولا جهة سيرها بطلت صلاته ( 3 ) .
دليلنا : عموم الآية ( 4 ) ، والأخبار ( 5 ) تتناول ذلك لأنهم لم يفصلوا .
< فهرس الموضوعات >
جواز صلاة الفريضة على الراحلة عند الضرورة
< / فهرس الموضوعات >
مسألة 47 : يجوز صلاة الفريضة على الراحلة عند الضرورة .
وقال جميع الفقهاء : لا يجوز ذلك ( 6 ) .
دليلنا : إجماع الفرقة ، وأيضا قوله تعالى " وما جعل عليكم في الدين من
حرج " ( 7 ) .
وروى مندل بن علي ( 8 ) قال : سمعت أبا عبد الله عليه السلام يقول :


يصلي النافلة وهو على دابته في الأمصار ، قال : " لا بأس به " ( 1 ) .
وروى عبد الرحمن بن الحجاج عن أبي الحسن عليه السلام قال : سألته عن الرجل يصلي النوافل في الأمصار ، وهو على ظهر دابته حيث توجهت به فقال :
" نعم لا بأس " ( 2 ) .
< فهرس الموضوعات > عدم لزوم التوجه إلى جهة سير الراحلة حال أداء النافلة < / فهرس الموضوعات > مسألة 46 : إذا صلى على الراحلة النافلة لا يلزمه أن يتوجه إلى جهة سيرها ، بل يتوجه كيف شاء .
وقال الشافعي : إذا لم يستقبل القبلة ولا جهة سيرها بطلت صلاته ( 3 ) .
دليلنا : عموم الآية ( 4 ) ، والأخبار ( 5 ) تتناول ذلك لأنهم لم يفصلوا .
< فهرس الموضوعات > جواز صلاة الفريضة على الراحلة عند الضرورة < / فهرس الموضوعات > مسألة 47 : يجوز صلاة الفريضة على الراحلة عند الضرورة .
وقال جميع الفقهاء : لا يجوز ذلك ( 6 ) .
دليلنا : إجماع الفرقة ، وأيضا قوله تعالى " وما جعل عليكم في الدين من حرج " ( 7 ) .
وروى مندل بن علي ( 8 ) قال : سمعت أبا عبد الله عليه السلام يقول :

--------------------------------------------------------------------------

( 1 ) التهذيب 3 : 229 حديث 589 .
( 2 ) الكافي 3 : 440 حديث 8 ، ومن لا يحضره الفقيه 1 : 285 حديث 1298 ، والتهذيب 3 : 230
حديث 591 .
( 3 ) الأم 1 : 97 ، والمجموع 3 : 235 ، ونيل الأوطار 2 : 183 .
( 4 ) البقرة : 115 .
( 5 ) أنظر هامش الثالث والخامس من المسألة 43 .
( 6 ) الأم 1 : 96 ، والأصل 1 : 295 ، والمبسوط 1 : 250 .
( 7 ) الحج : 78 .
( 8 ) مندل بن علي العتري - وقيل العنزي - أبو عبد الله الكوفي واسمه عمر وأخوه حبان ثقتان رويا عن
الإمام الصادق عليه السلام ، وروى عن أبي أسامة وأبي مسكان ، وروى عنه محمد بن علي بن
النعمان وعلي بن أبي حمزة ومصبح مات سنة 67 أو 68 هجرية . جامع الرواة 2 : 263 ، وتنقيح المقال
3 : 247 ، وتهذيب التهذيب 10 : 298 ، ولسان الميزان 7 : 398 .

( 1 ) التهذيب 3 : 229 حديث 589 . ( 2 ) الكافي 3 : 440 حديث 8 ، ومن لا يحضره الفقيه 1 : 285 حديث 1298 ، والتهذيب 3 : 230 حديث 591 . ( 3 ) الأم 1 : 97 ، والمجموع 3 : 235 ، ونيل الأوطار 2 : 183 . ( 4 ) البقرة : 115 . ( 5 ) أنظر هامش الثالث والخامس من المسألة 43 . ( 6 ) الأم 1 : 96 ، والأصل 1 : 295 ، والمبسوط 1 : 250 . ( 7 ) الحج : 78 . ( 8 ) مندل بن علي العتري - وقيل العنزي - أبو عبد الله الكوفي واسمه عمر وأخوه حبان ثقتان رويا عن الإمام الصادق عليه السلام ، وروى عن أبي أسامة وأبي مسكان ، وروى عنه محمد بن علي بن النعمان وعلي بن أبي حمزة ومصبح مات سنة 67 أو 68 هجرية . جامع الرواة 2 : 263 ، وتنقيح المقال 3 : 247 ، وتهذيب التهذيب 10 : 298 ، ولسان الميزان 7 : 398 .

300


صلى رسول الله صلى الله عليه وآله الفريضة على الراحلة في يوم مطير ( 1 ) .
وروى عبد الله بن جعفر الحميري ( 2 ) قال : كتبت إلى أبي الحسن يعني
الثالث عليه السلام جعلني الله فداك روى مواليك عن آبائك أن رسول الله
صلى الله عليه وآله صلى الفريضة على راحلته في يوم مطير ، ويصيبنا المطر ونحن
في محاملنا ، والأرض مبتلة والمطر يؤذي فهل يجوز لنا يا سيدي أن نصلي في هذه
الحال في محاملنا أو على دوابنا الفريضة فوقع عليه السلام يجوز ذلك مع
الضرورة الشديدة ( 3 ) .
وروى جميل بن دراج قال : سمعت أبا عبد الله عليه السلام يقول : صلى
رسول الله الفريضة في المحمل في يوم وحل ومطر ( 4 ) .
وروى علي بن جعفر ( 5 ) عن أخيه موسى بن جعفر عليه السلام قال :
سألته عن رجل جعل لله عليه أن يصلي كذا وكذا هل يجزيه أن يصلي ذلك


صلى رسول الله صلى الله عليه وآله الفريضة على الراحلة في يوم مطير ( 1 ) .
وروى عبد الله بن جعفر الحميري ( 2 ) قال : كتبت إلى أبي الحسن يعني الثالث عليه السلام جعلني الله فداك روى مواليك عن آبائك أن رسول الله صلى الله عليه وآله صلى الفريضة على راحلته في يوم مطير ، ويصيبنا المطر ونحن في محاملنا ، والأرض مبتلة والمطر يؤذي فهل يجوز لنا يا سيدي أن نصلي في هذه الحال في محاملنا أو على دوابنا الفريضة فوقع عليه السلام يجوز ذلك مع الضرورة الشديدة ( 3 ) .
وروى جميل بن دراج قال : سمعت أبا عبد الله عليه السلام يقول : صلى رسول الله الفريضة في المحمل في يوم وحل ومطر ( 4 ) .
وروى علي بن جعفر ( 5 ) عن أخيه موسى بن جعفر عليه السلام قال :
سألته عن رجل جعل لله عليه أن يصلي كذا وكذا هل يجزيه أن يصلي ذلك

--------------------------------------------------------------------------

( 1 ) من لا يحضره الفقيه 1 : 285 حديث 1294 ، والتهذيب 3 : 231 حديث 599 .
( 2 ) عبد الله بن جعفر الحميري ، عده الشيخ الطوسي تارة من أصحاب الإمام الهادي بعنوان علي بن
عبد الله وأخرى من أصحاب الإمام العسكري عليه السلام موثقا إياه ، وقال النجاشي : شيخ القميين
ووجههم صنف كتبا كثيرة . رجال النجاشي : 162 ، ورجال الطوسي : 419 و 432 ، وتنقيح المقال
2 : 174 .
( 3 ) التهذيب 3 : 231 حديث 600 .
( 4 ) التهذيب 3 : 232 حديث 602 .
( 5 ) علي بن الإمام جعفر الصادق عليه السلام ، جليل القدر ثقة ، عده الشيخ تارة من أصحاب أبيه
وأخرى من أصحاب أخيه الإمام موسى الكاظم وثالثة من أصحاب الإمام الرضا عليهم السلام ، له
كتاب المناسك . سكن العريض - بضم العين - في نواحي المدينة . والكوفة وقم ومات فيها
( سنة 210 ) وقبره فيها مشهور . رجال الطوسي : 241 ، 353 ، 379 والفهرست : 87 ، وتنقيح المقال
2 : 272 .

( 1 ) من لا يحضره الفقيه 1 : 285 حديث 1294 ، والتهذيب 3 : 231 حديث 599 . ( 2 ) عبد الله بن جعفر الحميري ، عده الشيخ الطوسي تارة من أصحاب الإمام الهادي بعنوان علي بن عبد الله وأخرى من أصحاب الإمام العسكري عليه السلام موثقا إياه ، وقال النجاشي : شيخ القميين ووجههم صنف كتبا كثيرة . رجال النجاشي : 162 ، ورجال الطوسي : 419 و 432 ، وتنقيح المقال 2 : 174 . ( 3 ) التهذيب 3 : 231 حديث 600 . ( 4 ) التهذيب 3 : 232 حديث 602 . ( 5 ) علي بن الإمام جعفر الصادق عليه السلام ، جليل القدر ثقة ، عده الشيخ تارة من أصحاب أبيه وأخرى من أصحاب أخيه الإمام موسى الكاظم وثالثة من أصحاب الإمام الرضا عليهم السلام ، له كتاب المناسك . سكن العريض - بضم العين - في نواحي المدينة . والكوفة وقم ومات فيها ( سنة 210 ) وقبره فيها مشهور . رجال الطوسي : 241 ، 353 ، 379 والفهرست : 87 ، وتنقيح المقال 2 : 272 .

301


على دابته ، وهو مسافر قال : نعم ( 1 ) .
< فهرس الموضوعات >
حكم من اقتدى في الصلاة بصاحبه حال الظن بالقبلة
< / فهرس الموضوعات >
مسألة 48 : إذا غلب في ظن نفسين أن القبلة في جهتين لم يجز لأحدهما
الاقتداء بصاحبه ، وبه قال الشافعي ( 2 ) .
وقال أبو ثور : يجوز ( 3 ) .
دليلنا : إنهما إذا صليا على الانفراد كانت صلاتهما ماضية بالإجماع ، وإذا
اقتدى واحد منهما بالآخر فيه خلاف ، فالاحتياط يقتضي ما قلناه ، وأيضا
فكيف يجوز لأحدهما أن يقتدي بالآخر مع اعتقاده أن صاحبه يصلي إلى غير
القبلة وإن من صلى إلى غير القبلة لا تجوز صلاته بالإجماع .
< فهرس الموضوعات >
حكم الأعمى ومن لا يعرف أمارات القبلة
< / فهرس الموضوعات >
مسألة 49 : الأعمى ومن لا يعرف أمارات القبلة يجب عليهما أن يصليا
إلى أربع جهات مع الاختيار ، ومع الضرورة كانا مخيرين في الصلاة إلى أي
جهة شاءا .
وقال داود : يصليا إلى أي جهة شاءا ، ولم يفصل ( 4 ) .
وقال الشافعي : يرجعان إلى غيرهما ويقلدانه ( 5 ) .
دليلنا : إنهما إذا صليا إلى أربع جهات برأت ذمتهما بالإجماع ، وليس على
براءة ذمتها إذا صليا إلى واحدة من الجهات دليل .
وأما إذا كان الحال حال ضرورة جاز لهما أن يرجعا إلى غيرهما لأنهما
مخيران في ذلك ، وفي غيره من الجهات ، وإن خالفاه كان لهما ذلك لأنه لم يدل


على دابته ، وهو مسافر قال : نعم ( 1 ) .
< فهرس الموضوعات > حكم من اقتدى في الصلاة بصاحبه حال الظن بالقبلة < / فهرس الموضوعات > مسألة 48 : إذا غلب في ظن نفسين أن القبلة في جهتين لم يجز لأحدهما الاقتداء بصاحبه ، وبه قال الشافعي ( 2 ) .
وقال أبو ثور : يجوز ( 3 ) .
دليلنا : إنهما إذا صليا على الانفراد كانت صلاتهما ماضية بالإجماع ، وإذا اقتدى واحد منهما بالآخر فيه خلاف ، فالاحتياط يقتضي ما قلناه ، وأيضا فكيف يجوز لأحدهما أن يقتدي بالآخر مع اعتقاده أن صاحبه يصلي إلى غير القبلة وإن من صلى إلى غير القبلة لا تجوز صلاته بالإجماع .
< فهرس الموضوعات > حكم الأعمى ومن لا يعرف أمارات القبلة < / فهرس الموضوعات > مسألة 49 : الأعمى ومن لا يعرف أمارات القبلة يجب عليهما أن يصليا إلى أربع جهات مع الاختيار ، ومع الضرورة كانا مخيرين في الصلاة إلى أي جهة شاءا .
وقال داود : يصليا إلى أي جهة شاءا ، ولم يفصل ( 4 ) .
وقال الشافعي : يرجعان إلى غيرهما ويقلدانه ( 5 ) .
دليلنا : إنهما إذا صليا إلى أربع جهات برأت ذمتهما بالإجماع ، وليس على براءة ذمتها إذا صليا إلى واحدة من الجهات دليل .
وأما إذا كان الحال حال ضرورة جاز لهما أن يرجعا إلى غيرهما لأنهما مخيران في ذلك ، وفي غيره من الجهات ، وإن خالفاه كان لهما ذلك لأنه لم يدل

--------------------------------------------------------------------------

( 1 ) التهذيب 3 : 231 حديث 596 .
( 2 ) الأم 1 : 94 ، والأم ( مختصر المزني ) 1 : 13 ، والمجموع 3 : 214 .
( 3 ) قال النووي في المجموع 3 : 214 ( وحكى أصحابنا عن أبي ثور أنه قال : تصح صلاة أحدهما خلف
الآخر ) .
( 4 ) المحلى 3 : 230 .
( 5 ) الأم 1 : 94 ، والمجموع 3 : 206 .

( 1 ) التهذيب 3 : 231 حديث 596 . ( 2 ) الأم 1 : 94 ، والأم ( مختصر المزني ) 1 : 13 ، والمجموع 3 : 214 . ( 3 ) قال النووي في المجموع 3 : 214 ( وحكى أصحابنا عن أبي ثور أنه قال : تصح صلاة أحدهما خلف الآخر ) . ( 4 ) المحلى 3 : 230 . ( 5 ) الأم 1 : 94 ، والمجموع 3 : 206 .

302


دليل على وجوب القبول من الغير .
< فهرس الموضوعات >
حكم صلاة الأعمى لو صادف عين القبلة
< / فهرس الموضوعات >
مسألة 50 : الأعمى إذا صلى إلى عين القبلة وأصاب في ذلك من غير أن
يرجع إلى غيره أو يسمع من يخبره بذلك تمت صلاته .
وقال الشافعي . صلاته باطلة ( 1 ) .
دليلنا : قوله تعالى " وحيث ما كنتم فولوا وجوهكم شطره " ( 2 ) ، وهذا قد
صلى إلى القبلة .
وأيضا الحكم ببطلان صلاته يحتاج إلى دليل ، وليس في الشرع ما يدل
عليه .
< فهرس الموضوعات >
إعادة الصلاة عند بيان خطأ الاجتهاد في القبلة
< / فهرس الموضوعات >
مسألة 51 : من اجتهد في القبلة ، وصلى إلى واحدة من الجهات ثم بان له
أنه صلى إلى غيرها ، والوقت باق أعاد الصلاة على كل حال ، وإن كان قد
خرج الوقت ، فإن كان استدبر القبلة أعاد الصلاة ، وإن كان قد صلى يمينا أو
شمالا ، فلا إعادة عليه .
وفي أصحابنا من يقول إذا صلى إلى استدبار القبلة وخرج الوقت لم يعد
أيضا ( 3 ) .
وقال الشافعي : إن كان بان له بالاجتهاد الثاني لا يعيد ( 4 ) ، وإن كان
بان له بيقين مثل أن تطلع الشمس ، ويعلم أنه صلى مستدبر القبلة فيه قولان ،


دليل على وجوب القبول من الغير .
< فهرس الموضوعات > حكم صلاة الأعمى لو صادف عين القبلة < / فهرس الموضوعات > مسألة 50 : الأعمى إذا صلى إلى عين القبلة وأصاب في ذلك من غير أن يرجع إلى غيره أو يسمع من يخبره بذلك تمت صلاته .
وقال الشافعي . صلاته باطلة ( 1 ) .
دليلنا : قوله تعالى " وحيث ما كنتم فولوا وجوهكم شطره " ( 2 ) ، وهذا قد صلى إلى القبلة .
وأيضا الحكم ببطلان صلاته يحتاج إلى دليل ، وليس في الشرع ما يدل عليه .
< فهرس الموضوعات > إعادة الصلاة عند بيان خطأ الاجتهاد في القبلة < / فهرس الموضوعات > مسألة 51 : من اجتهد في القبلة ، وصلى إلى واحدة من الجهات ثم بان له أنه صلى إلى غيرها ، والوقت باق أعاد الصلاة على كل حال ، وإن كان قد خرج الوقت ، فإن كان استدبر القبلة أعاد الصلاة ، وإن كان قد صلى يمينا أو شمالا ، فلا إعادة عليه .
وفي أصحابنا من يقول إذا صلى إلى استدبار القبلة وخرج الوقت لم يعد أيضا ( 3 ) .
وقال الشافعي : إن كان بان له بالاجتهاد الثاني لا يعيد ( 4 ) ، وإن كان بان له بيقين مثل أن تطلع الشمس ، ويعلم أنه صلى مستدبر القبلة فيه قولان ،

--------------------------------------------------------------------------

( 1 ) الأم 1 : 94 ، وبدائع الصنائع 1 : 119 .
( 2 ) البقرة : 144 .
( 3 ) قال السيد المرتضى في جمل العلم والعمل : 63 ( ومن تحرى القبلة فأخطأها وظهر له ذلك بعد
صلاته أعاد في الوقت ، فإن خرج الوقت فلا إعادة عليه ، وقد روي أنه إن كان استدبر القبلة أعاد على
كل حال ) . وفي الناصريات في المسألة ( 80 ) بإضافة ( والأول هو المعول عليه ) ، ورواه الشيخ
الصدوق في من لا يحضره الفقيه 1 : 179 حديث 844 ، وحكاه العلامة الحلي في المختلف : 780 عن
ابن الجنيد .
( 4 ) المجموع 3 : 218 ، والمنهاج القويم : 187 .

( 1 ) الأم 1 : 94 ، وبدائع الصنائع 1 : 119 . ( 2 ) البقرة : 144 . ( 3 ) قال السيد المرتضى في جمل العلم والعمل : 63 ( ومن تحرى القبلة فأخطأها وظهر له ذلك بعد صلاته أعاد في الوقت ، فإن خرج الوقت فلا إعادة عليه ، وقد روي أنه إن كان استدبر القبلة أعاد على كل حال ) . وفي الناصريات في المسألة ( 80 ) بإضافة ( والأول هو المعول عليه ) ، ورواه الشيخ الصدوق في من لا يحضره الفقيه 1 : 179 حديث 844 ، وحكاه العلامة الحلي في المختلف : 780 عن ابن الجنيد . ( 4 ) المجموع 3 : 218 ، والمنهاج القويم : 187 .

303


أحدهما : لا يعيد ، وهو قوله في القديم ونص عليه في كتاب الصلاة
والطهارة ( 1 ) ، وبه قال أبو حنيفة ومالك والمزني ( 2 ) .
والقول الثاني : يعيد نص عليه في الأم ، وهو الصحيح عند أصحابه ( 3 ) ،
ولم يعتبر أحد بقاء الوقت ونقيضه .
دليلنا على أن الوقت إذا كان باقيا عليه الإعادة : إجماع الفرقة ، وأيضا
فالذمة مشغولة بأداء الفرض بيقين ، ولم يدل دليل على برائتها ، والحال ما
قلناه ، والاحتياط يقتضي إعادة الصلاة .
وروى عبد الرحمن بن أبي عبد الله ( 4 ) عن أبي عبد الله عليه السلام قال : إذا
صليت وأنت على غير القبلة واستبان لك أنك صليت وأنت على غير القبلة ،
وأنت في وقت فأعد ، وإن فاتك الوقت فلا تعد ( 5 ) .
وروى ذلك سليمان بن خالد عن أبي عبد الله ( 6 ) ، وروى مثله يعقوب


أحدهما : لا يعيد ، وهو قوله في القديم ونص عليه في كتاب الصلاة والطهارة ( 1 ) ، وبه قال أبو حنيفة ومالك والمزني ( 2 ) .
والقول الثاني : يعيد نص عليه في الأم ، وهو الصحيح عند أصحابه ( 3 ) ، ولم يعتبر أحد بقاء الوقت ونقيضه .
دليلنا على أن الوقت إذا كان باقيا عليه الإعادة : إجماع الفرقة ، وأيضا فالذمة مشغولة بأداء الفرض بيقين ، ولم يدل دليل على برائتها ، والحال ما قلناه ، والاحتياط يقتضي إعادة الصلاة .
وروى عبد الرحمن بن أبي عبد الله ( 4 ) عن أبي عبد الله عليه السلام قال : إذا صليت وأنت على غير القبلة واستبان لك أنك صليت وأنت على غير القبلة ، وأنت في وقت فأعد ، وإن فاتك الوقت فلا تعد ( 5 ) .
وروى ذلك سليمان بن خالد عن أبي عبد الله ( 6 ) ، وروى مثله يعقوب

--------------------------------------------------------------------------

( 1 ) المجموع 3 : 222 ، والسراج الوهاج : 40 ، ومقدمات ابن رشد 1 : 112 .
( 2 ) الهداية 1 : 45 ، وبدائع الصنائع 1 : 119 ، وبداية المجتهد 1 : 108 ، وشرح فتح القدير 1 : 191 ،
واللباب في شرح الكتاب 1 : 67 ، والخرشي على مختصر سيدي خليل 1 : 260 ، وسبل السلام
1 : 222 ، والروض المربع 1 : 48 .
( 3 ) الأم 1 : 94 ، والمجموع 3 : 222 ، والهداية 1 : 45 ، وبدائع الصنائع 1 : 119 ، وشرح فتح القدير
1 : 191 ، وسبل السلام 1 : 223 .
( 4 ) عبد الرحمن بن أبي عبد الله ميمون البصري مولى شيبان كوفي الأصل ، عده الشيخ من أصحاب
الإمام الصادق عليه السلام ، وهو ختن الفضيل بن يسار ، ووثفه العلامة والنجاشي في ترجمة حفيده
إسماعيل بن همام بن عبد الرحمن .
رجال النجاشي : 24 ، رجال الطوسي : 230 ، ورجال ابن داود : 222 ، والخلاصة : 113 ،
وتنقيح المقال 2 : 138 .
( 5 ) الكافي 3 : 284 حديث 3 ، والتهذيب 2 : 47 حديث 15 وفي 154 بأدنى تفاوت في اللفظ ،
والاستبصار 1 : 296 حديث 1090 .
( 6 ) الكافي 3 : 285 حديث 9 ، والتهذيب 2 : 47 حديث 152 و 153 ، 2 : 142 حديث 553
والاستبصار 1 : 296 حديث 1091 و 1092 .

( 1 ) المجموع 3 : 222 ، والسراج الوهاج : 40 ، ومقدمات ابن رشد 1 : 112 . ( 2 ) الهداية 1 : 45 ، وبدائع الصنائع 1 : 119 ، وبداية المجتهد 1 : 108 ، وشرح فتح القدير 1 : 191 ، واللباب في شرح الكتاب 1 : 67 ، والخرشي على مختصر سيدي خليل 1 : 260 ، وسبل السلام 1 : 222 ، والروض المربع 1 : 48 . ( 3 ) الأم 1 : 94 ، والمجموع 3 : 222 ، والهداية 1 : 45 ، وبدائع الصنائع 1 : 119 ، وشرح فتح القدير 1 : 191 ، وسبل السلام 1 : 223 . ( 4 ) عبد الرحمن بن أبي عبد الله ميمون البصري مولى شيبان كوفي الأصل ، عده الشيخ من أصحاب الإمام الصادق عليه السلام ، وهو ختن الفضيل بن يسار ، ووثفه العلامة والنجاشي في ترجمة حفيده إسماعيل بن همام بن عبد الرحمن . رجال النجاشي : 24 ، رجال الطوسي : 230 ، ورجال ابن داود : 222 ، والخلاصة : 113 ، وتنقيح المقال 2 : 138 . ( 5 ) الكافي 3 : 284 حديث 3 ، والتهذيب 2 : 47 حديث 15 وفي 154 بأدنى تفاوت في اللفظ ، والاستبصار 1 : 296 حديث 1090 . ( 6 ) الكافي 3 : 285 حديث 9 ، والتهذيب 2 : 47 حديث 152 و 153 ، 2 : 142 حديث 553 والاستبصار 1 : 296 حديث 1091 و 1092 .

304


ابن يقطين عن أبي الحسن موسى عليه السلام ( 1 ) ، وزرارة عن أبي جعفر
عليه السلام ( 2 ) والاسم بن الوليد ( 3 ) ومحمد بن الحصين ( 4 ) عن أبي
الحسن علي بن موسى عليه السلام ( 5 ) وغيرهم .
ومن قال : لا إعادة عليه وإن صلى إلى استدبارها عول على عموم هذه
الأخبار .
ومن قال : يعيدها خصها بما رواه عمار الساباطي عن أبي عبد الله
عليه السلام في رجل صلى إلى غير القبلة فيعلم وهو في الصلاة قبل أي يفرغ من
صلاته قال : إن كان متوجها فيما بين المشرق والمغرب فليحول وجهه إلى
القبلة حين يعلم وإن كان متوجها إلى دبر القبلة فليقطع الصلاة ثم يحول وجهه
إلى القبلة ثم يفتتح الصلاة ( 6 ) .
< فهرس الموضوعات >
تأديب الولد وتعليمه الاحكام إذا بلغ سبعا
< / فهرس الموضوعات >
مسألة 52 : على الأبوين أن يؤدبا الولد إذا بلغ سبع سنين أو ثمانيا ، وعلى
وليه أن يعلمه الصوم والصلاة ، وإذا بلغ عشرا ضربه على ذلك ، يجب ذلك
على الولي دون الصبي ، وبه قال الشافعي ( 7 ) .
وقال أحمد : يلزم الصبي ذلك ( 8 ) .


ابن يقطين عن أبي الحسن موسى عليه السلام ( 1 ) ، وزرارة عن أبي جعفر عليه السلام ( 2 ) والاسم بن الوليد ( 3 ) ومحمد بن الحصين ( 4 ) عن أبي الحسن علي بن موسى عليه السلام ( 5 ) وغيرهم .
ومن قال : لا إعادة عليه وإن صلى إلى استدبارها عول على عموم هذه الأخبار .
ومن قال : يعيدها خصها بما رواه عمار الساباطي عن أبي عبد الله عليه السلام في رجل صلى إلى غير القبلة فيعلم وهو في الصلاة قبل أي يفرغ من صلاته قال : إن كان متوجها فيما بين المشرق والمغرب فليحول وجهه إلى القبلة حين يعلم وإن كان متوجها إلى دبر القبلة فليقطع الصلاة ثم يحول وجهه إلى القبلة ثم يفتتح الصلاة ( 6 ) .
< فهرس الموضوعات > تأديب الولد وتعليمه الاحكام إذا بلغ سبعا < / فهرس الموضوعات > مسألة 52 : على الأبوين أن يؤدبا الولد إذا بلغ سبع سنين أو ثمانيا ، وعلى وليه أن يعلمه الصوم والصلاة ، وإذا بلغ عشرا ضربه على ذلك ، يجب ذلك على الولي دون الصبي ، وبه قال الشافعي ( 7 ) .
وقال أحمد : يلزم الصبي ذلك ( 8 ) .

--------------------------------------------------------------------------

( 1 ) التهذيب 2 : 48 حديث 155 ، والاستبصار 1 : 296 حديث 1093 .
( 2 ) التهذيب 2 : 48 حديث 156 ، والاستبصار 1 : 297 حديث 1094 .
( 3 ) التهذيب 2 : 48 حديث 158 ، والاستبصار 1 : 297 حديث 1096 .
( 4 ) محمد بن الحصين - من غير وصف - لم يترجم في كتب الرجال التي بأيدينا بأكثر من أنه روى عنه
الحسين بن سعيد تنقيح المقال 3 : 108 ، وجامع الرواة 2 : 101 .
( 5 ) التهذيب 2 : 49 حديث 160 وفيه : كتبت إلى عبد صالح ، والاستبصار 1 : 297 حديث 1097
وفيه كتب إلى العبد الصالح .
( 6 ) الكافي 3 : 285 حديث 8 ، والتهذيب 2 : 48 حديث 159 ، والاستبصار 1 : 298 حديث 1100 .
( 7 ) الأم 1 : 69 ، والمجموع 3 : 11 ، والمنهل العذب 4 : 120 .
( 8 ) مسائل أحمد بن حنبل 2 : 96 ، والإقناع 1 : 73 .

( 1 ) التهذيب 2 : 48 حديث 155 ، والاستبصار 1 : 296 حديث 1093 . ( 2 ) التهذيب 2 : 48 حديث 156 ، والاستبصار 1 : 297 حديث 1094 . ( 3 ) التهذيب 2 : 48 حديث 158 ، والاستبصار 1 : 297 حديث 1096 . ( 4 ) محمد بن الحصين - من غير وصف - لم يترجم في كتب الرجال التي بأيدينا بأكثر من أنه روى عنه الحسين بن سعيد تنقيح المقال 3 : 108 ، وجامع الرواة 2 : 101 . ( 5 ) التهذيب 2 : 49 حديث 160 وفيه : كتبت إلى عبد صالح ، والاستبصار 1 : 297 حديث 1097 وفيه كتب إلى العبد الصالح . ( 6 ) الكافي 3 : 285 حديث 8 ، والتهذيب 2 : 48 حديث 159 ، والاستبصار 1 : 298 حديث 1100 . ( 7 ) الأم 1 : 69 ، والمجموع 3 : 11 ، والمنهل العذب 4 : 120 . ( 8 ) مسائل أحمد بن حنبل 2 : 96 ، والإقناع 1 : 73 .

305


دليلنا : ما روي عن النبي صلى الله عليه وآله أنه قال : " مروهم بالصلاة
لسبع واضربوهم عليها لعشر ، وفرقوا بينهم في المضاجع " ( 1 ) وأيضا فالصبي ليس
بعاقل فكيف يكون مكلفا .
< فهرس الموضوعات >
بلوغ الصبي أثناء الصلاة بما لا يبطلها
< / فهرس الموضوعات >
مسألة 53 : الصبي إذا دخل في الصلاة أو الصوم ثم بلغ في خلال الصلاة أو
خلال الصوم بالنهار بما لا يفسد الصلاة من كمال خمس عشرة سنة أو الإنبات دون
الاحتلام الذي يفسد الصلاة ينظر فيه ، فإن كان الوقت باقيا أعاد الصلاة من
أولها ، وإن كان ماضيا لم يكن عليه شئ .
وأما الصوم فإنه يمسك فيه بقية النهار تأديبا ، وليس عليه قضاء .
وقال الشافعي : لا يجب عليه الإعادة سواء كان الوقت باقيا أو منقضيا ،
واستحب له إعادة الصلاة مع بقاء الوقت ( 2 ) .
وحكى أبو علي بن أبي هريرة ( 3 ) عن بعض أصحابه : أنه يجب عليه إعادة
الصلاة مع بقاء الوقت ، ولم يصححه ( 4 ) وقال : الصحيح غيره . وقال أبو حنيفة
ومالك : عليه إعادة الصلاة والصوم جميعا ( 5 ) .
دليلنا على وجوب إعادة الصلاة مع بقاء الوقت : أنه مخاطب بها بعد
البلوغ ، وإذا كان الوقت باقيا وجب عليه فعلها وما فعله قبل البلوغ لم يكن


دليلنا : ما روي عن النبي صلى الله عليه وآله أنه قال : " مروهم بالصلاة لسبع واضربوهم عليها لعشر ، وفرقوا بينهم في المضاجع " ( 1 ) وأيضا فالصبي ليس بعاقل فكيف يكون مكلفا .
< فهرس الموضوعات > بلوغ الصبي أثناء الصلاة بما لا يبطلها < / فهرس الموضوعات > مسألة 53 : الصبي إذا دخل في الصلاة أو الصوم ثم بلغ في خلال الصلاة أو خلال الصوم بالنهار بما لا يفسد الصلاة من كمال خمس عشرة سنة أو الإنبات دون الاحتلام الذي يفسد الصلاة ينظر فيه ، فإن كان الوقت باقيا أعاد الصلاة من أولها ، وإن كان ماضيا لم يكن عليه شئ .
وأما الصوم فإنه يمسك فيه بقية النهار تأديبا ، وليس عليه قضاء .
وقال الشافعي : لا يجب عليه الإعادة سواء كان الوقت باقيا أو منقضيا ، واستحب له إعادة الصلاة مع بقاء الوقت ( 2 ) .
وحكى أبو علي بن أبي هريرة ( 3 ) عن بعض أصحابه : أنه يجب عليه إعادة الصلاة مع بقاء الوقت ، ولم يصححه ( 4 ) وقال : الصحيح غيره . وقال أبو حنيفة ومالك : عليه إعادة الصلاة والصوم جميعا ( 5 ) .
دليلنا على وجوب إعادة الصلاة مع بقاء الوقت : أنه مخاطب بها بعد البلوغ ، وإذا كان الوقت باقيا وجب عليه فعلها وما فعله قبل البلوغ لم يكن

--------------------------------------------------------------------------

( 1 ) مسند أحمد بن حنبل 2 : 180 و 187 ، وسنن أبي داود 1 : 133 حديث 494 ، والجامع الصغير 2 : 535
حديث 8174 ، ومستدرك الحاكم 1 : 258 .
( 2 ) الأم ( مختصر المزني ) 1 : 14 ، والمجموع 3 : 12 .
( 3 ) أبو علي الحسن بن الحسين بن أبي هريرة الفقيه الشافعي ، أخذ العلم عن ابن سريج والمروزي ، شرح
مختصر المزني ، وتخرج عليه خلق كثير ، كان معظما عند السلاطين ، مات سنة 345 . طبقات
الشافعية : 206 ، وطبقات الفقهاء : 92 ، ومرآة الجنان 2 : 337 .
( 4 ) قال النووي في المجموع 3 ، 12 ( قال الإصطخري : إن بقي من الوقت ما يسع تلك الصلاة بعد بلوغه
وجبت الإعادة ، وإلا فلا ) .
( 5 ) المجموع 3 : 12 .

( 1 ) مسند أحمد بن حنبل 2 : 180 و 187 ، وسنن أبي داود 1 : 133 حديث 494 ، والجامع الصغير 2 : 535 حديث 8174 ، ومستدرك الحاكم 1 : 258 . ( 2 ) الأم ( مختصر المزني ) 1 : 14 ، والمجموع 3 : 12 . ( 3 ) أبو علي الحسن بن الحسين بن أبي هريرة الفقيه الشافعي ، أخذ العلم عن ابن سريج والمروزي ، شرح مختصر المزني ، وتخرج عليه خلق كثير ، كان معظما عند السلاطين ، مات سنة 345 . طبقات الشافعية : 206 ، وطبقات الفقهاء : 92 ، ومرآة الجنان 2 : 337 . ( 4 ) قال النووي في المجموع 3 ، 12 ( قال الإصطخري : إن بقي من الوقت ما يسع تلك الصلاة بعد بلوغه وجبت الإعادة ، وإلا فلا ) . ( 5 ) المجموع 3 : 12 .

306


واجبا عليه ، وإنما كان مندوبا إليه ولا يجزي المندوب عن الواجب وأما الصوم
فلا يجب عليه إعادته لأن أول النهار لم يكن مكلفا به فيجب عليه الإعادة
وبقية النهار لا يصح صومه ، ووجوب الإعادة عليه يحتاج إلى دليل ، والأصل
براءة الذمة .
كتاب كيفية الصلاة
< فهرس الموضوعات >
مسائل النية
< / فهرس الموضوعات >
في مسائل النية
< فهرس الموضوعات >
لو صلى بنية النفل ونذر الاتمام في الأثناء
< / فهرس الموضوعات >
مسألة 54 : من دخل في الصلاة بنية النفل ، ثم نذر في خلالها إتمامها فإنه
يجب عليه إتمامها .
وقال أصحاب الشافعي : تبطل صلاته لأن النذر لا ينعقد إلا بالقول ،
والقول الذي ينعقد به النذر يبطل الصلاة ، لأنه ليس بتسبيح ولا تكبير ولا
تحميد لله تعالى ، والذي قالوه صحيح في القول الذي هو نذر ، إلا أن عندنا إن
النذر ينعقد بالقلب كما ينعقد بالقول ، ولو نوى بقلبه ذلك لزمه ، وأن نذره
بلسانه بطلت صلاته على ما قالوه .
< فهرس الموضوعات >
من نوى في أثناء الصلاة خروجه منها
< / فهرس الموضوعات >
مسألة 55 : إذا دخل في صلاته ثم نوى أنه خارج منها ، أو نوى أنه سيخرج
منها قبل إتمامها أو شك هل يخرج عنها أو يتمها فإن صلاته لا تبطل ، وبه
قال أبو حنيفة ( 1 ) .
وقال الشافعي في الأم ونص عليه : إنه تبطل صلاته ( 2 ) ، ويقتضيه
مذهب مالك ( 3 ) .
دليلنا : أن صلاته قد انعقدت صحيحة بلا خلاف ، وإبطالها يحتاج إلى


واجبا عليه ، وإنما كان مندوبا إليه ولا يجزي المندوب عن الواجب وأما الصوم فلا يجب عليه إعادته لأن أول النهار لم يكن مكلفا به فيجب عليه الإعادة وبقية النهار لا يصح صومه ، ووجوب الإعادة عليه يحتاج إلى دليل ، والأصل براءة الذمة .
كتاب كيفية الصلاة < فهرس الموضوعات > مسائل النية < / فهرس الموضوعات > في مسائل النية < فهرس الموضوعات > لو صلى بنية النفل ونذر الاتمام في الأثناء < / فهرس الموضوعات > مسألة 54 : من دخل في الصلاة بنية النفل ، ثم نذر في خلالها إتمامها فإنه يجب عليه إتمامها .
وقال أصحاب الشافعي : تبطل صلاته لأن النذر لا ينعقد إلا بالقول ، والقول الذي ينعقد به النذر يبطل الصلاة ، لأنه ليس بتسبيح ولا تكبير ولا تحميد لله تعالى ، والذي قالوه صحيح في القول الذي هو نذر ، إلا أن عندنا إن النذر ينعقد بالقلب كما ينعقد بالقول ، ولو نوى بقلبه ذلك لزمه ، وأن نذره بلسانه بطلت صلاته على ما قالوه .
< فهرس الموضوعات > من نوى في أثناء الصلاة خروجه منها < / فهرس الموضوعات > مسألة 55 : إذا دخل في صلاته ثم نوى أنه خارج منها ، أو نوى أنه سيخرج منها قبل إتمامها أو شك هل يخرج عنها أو يتمها فإن صلاته لا تبطل ، وبه قال أبو حنيفة ( 1 ) .
وقال الشافعي في الأم ونص عليه : إنه تبطل صلاته ( 2 ) ، ويقتضيه مذهب مالك ( 3 ) .
دليلنا : أن صلاته قد انعقدت صحيحة بلا خلاف ، وإبطالها يحتاج إلى

--------------------------------------------------------------------------

( 1 ) المجموع 3 : 286 ، والمغني 1 : 466 .
( 2 ) المجموع 3 : 282 - 285 ، والمغني لابن قدامة 1 : 466 ، والأم 1 : 100 .
( 3 ) المجموع 3 : 285 .

( 1 ) المجموع 3 : 286 ، والمغني 1 : 466 . ( 2 ) المجموع 3 : 282 - 285 ، والمغني لابن قدامة 1 : 466 ، والأم 1 : 100 . ( 3 ) المجموع 3 : 285 .

307

لا يتم تسجيل الدخول!